#افهمها_صح

ما هو متغير “مو” المثير لقلق منظمة الصحة العالمية؟

 

قالت منظمة الصحة الدولية في تقريرها الأسبوعي عن فيروس كورونا، إن “مو” والمعروف أيضًا باسم B.1.621  أُضيف إلى قائمة المنظمة للمتغيرات ذات الأهمية القصوى”.

وأشارت المنظمة إلى أن “مو” يحتوي على طفرات جينية، تشير مبدئيًا إلى أن المناعة الطبيعية أو المكتسبة بسبب العدوى، أو اللقاحات الحالية “أحادية النسل” قد لا تعمل بشكل جيد ضد “مو”.

 

“مو” يحتاج للمزيد من الدراسات والأبحاث

ولفتت الصحة العالمية إلى أن “مو” يحتاج إلى المزيد من الدراسات، لتثبت إذا كان أكثر شدة في العدوى أو أكثر فتكًا أو أكثر مقاومة للقاحات والعلاجات الحالية.

وتابع التقرير الذي أصدرته المنظمة العالمية، أن “مو” يتشابه إلى حد كبير مع متغير “بيتا”، ولكنه يحتاج للمزيد من البحث والمراقبة.

تم التعرف على المتغير الجديد “مو”، لأول مرة في كولومبيا، ثم تم تأكيد ظهوره في 39 دولة على الأقل.

و على الرغم من أن الانتشار العالمي للمتغير الجديد “مو” يعد أقل من المتغيرات الأخرى، ونسبة انتشاره تقل عن 0.1٪ حتى الان، ولكنه يزداد في كولومبيا والإكوادور بشكل مستمر.

وقالت الصحة العالمية إن وبائيات متغير “مو” في أمريكا الجنوبية، خاصة مع الانتشار المشترك لمتغير دلتا، سيتم رصدها، للتعرف على احتمالية ظهور متغيرات أخرى.

ظهور المتغير الجديد “مو” يثير مخاوف العلماء خاصة أن كافة المؤشرات الأولية تؤكد عدم قدرة كافة اللقاحات المتاحة الان على مقاومته كما أن المناعة المكتسبة للمصابين المتعافين قد لا تسطيع مواجهته أيضًا

الصحة تراقب 4 متغيرات مثيرة للقلق

يذكر أن منظمة الصحة العالمية تراقب حاليًا 4 متغيرات “مثيرة للقلق” من فيروس كورونا، المتغيرالأول هو “دلتا”، التي تم اكتشافه لأول مرة في الهند وهو الأكثر انتشارًا حاليًا في الولايات المتحدة.

المتغير الثانمي هو “ألفا” والذي تم اكتشافه لأول مرة في المملكة المتحدة وفي جنوب إفريقيا.

أما المتغير الثالث فهو “جاما” والذي تم أكتشافه لأول مرة في البرازيل، بينما تم اكتشاف المتغير الرابع و هو “لامدا” لأول مرة في بيرو.

ظهور المتغير الجديد “مو” يثير مخاوف العلماء خاصة أن كافة المؤشرات الأولية تؤكد عدم قدرة كافة اللقاحات المتاحة الان على مقاومته كما أن المناعة المكتسبة للمصابين المتعافين قد لا تسطيع مواجهته أيضًا

وتجري حاليًا العديد من التجارب و الأبحاث على مدى فعالية خلط اللقاحات للزيادة من قوتها وقدرتها على مواجهة المتغيرات الجديدة لفيروس كورونا.

  • مشاركة
سلسلة: #افهمها_صح

المصدر: cnbc | التاريخ : 1 سبتمبر 2021


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة