#افهمها_صح

كيف يؤثر متحور دلتا على الأطفال؟

على عكس الإصدارات السابقة من فيروس كورونا، والتي تركت الأطفال في الغالب بمفردهم، فإن متغير دلتا الجديد يتسبب في خسائر كبيرة للأطفال – خاصة وأن الأطفال دون سن 12 عامًا لم يتم تطعيمهم بعد.

وفقًا للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، في الأسبوع المنتهي في 5 ، تم الإبلاغ عن ما يقرب من 94000 حالة إصابة بفيروسCOVID-19.

أكثر عدوى

وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها(CDC) ، يعد متغير دلتا معديًا بأكثر من ضعف المتغيرات السابقة، وهناك بيانات تشير إلى أنه قد يسبب مرضًا أكثر خطورة لدى الأشخاص غير المطعمين.

نظرًا لأن غالبية الأطفال غير محصنين، فإن هذا يضعهم في فئة مخاطر أعلى للإصابة بالفيروس. كيف يبدو متغير دلتا عند الأطفال، وكيف يمكننا الحفاظ على أمان عائلاتنا؟ هذا ما نجيب عليه في هذا الموضوع.

ما هي أهم أعراض متغير دلتا عند الأطفال؟

متغير دلتا الجديد يتسبب في خسائر كبيرة للأطفال – خاصة وأن الأطفال دون سن 12 عامًا لم يتم تطعيمهم بعد

لا يزال من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت هناك اختلافات كبيرة في أعراض متغير دلتا مقابل المتغيرات السابقة. ذكرت Yale Medicine أن السعال وفقدان الرائحة أقل شيوعًا مع متغير دلتا، في حين أن الصداع والتهاب الحلق وسيلان الأنف والحمى من بين الأعراض الرئيسية.

قال الدكتور مايكل جروسو، كبير المسؤولين الطبيين ورئيس قسم طب الأطفال في مستشفى نورثويل هيلث هنتنغتون: “من السابق لأوانه رؤية دراسات عالية الجودة في أدبيات طب الأطفال تعكس الارتفاع الحالي في متغير دلتا”.

وأضاف جروسو: “يبدو أن الأعراض الأكثر شيوعًا لدى الأطفال والمراهقين هي الحمى والسعال، مع ظهور أعراض أنفية وأعراض معدية معوية وطفح جلدي كثيرًا. قبل ذلك، لم تظهر الأعراض على معظم الأطفال المصابين بـ COVID-19. قد يتسبب متغير دلتا في ظهور أعراض لدى الأطفال أكثر مما كنا نشهده في وقت سابق من الوباء.

أعراض متحور دلتا عند الأطفال

ألم في البطن (القناة الهضمية) وعيون حمراء كالدم وضيق أو ألم في الصدر وإسهال وإنهاك وصداع الرأس وضغط دم منخفض وآلام في الرقبة والتقيؤ.

  • مشاركة
سلسلة: #افهمها_صح

المصدر: Healthline


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة