#العلم

بعد وفاة البرازيلي “هلك”.. مخاطر حقن تضخيم العضلات

مخاطر حقن تضخيم العضلات

الجسم مفتول العضلات من الأشياء التي يحلم بها الشباب، بالطبع بناء العضلات والاهتمام بمظهر الجسم أمر إيجابي، يستحسن أي يقبل عليه الشباب، ولكن تبقى الطرق والسبل للوصول إلى ذلك هي الأهم، حيث يلجأ بعض الشباب للهرمونات والمكملات لبناء وتضخيم العضلات اختصارًا للوقت الذي تستغرقه عملية بناء العضلات بصورة طبيعية تعتمد على الغذاء السليم والرياضة المكثفة.

أعلنت وسائل الإعلام البرازيلية اليوم الخميس، عن وفاة لاعب كمال الأجسام البرازيلي الشهير فالدير سيغاتو، بسبب حقنة زيت لتنمية العضلات.

وقال الإعلام البرازيلي أن “سيغاتو” البلغ من العمر 55 عامًا، حقن نفسه بعقار “السينثول”، على مدى سنوات، فأصبح يتمتع بعضلات هائلة، وأصبح مظهره يشبه بطل سلسلة أفلام “الهلك العجيب”.

ومن هذا المنطلق سنتناول خلال السطور التالية الأضرار الناجمة عن استخدام الشباب للعقاقير الخاصة بتضخيم العضلات.

ما هي حقن السينثول؟

تتكون حقن السينثول من الدهون الثلاثية بنسبة 85%، و7.5% من ليدوكائين و7.5% من الكحول، وتكمن خطورتها فيما قد تسببه من تلف في الأنسجة العضلية، وهو ما يؤدي إلى ضرورة التدخل الجراحي لإزالتها، كما تزيد مكوناتها من احتماليات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

مادة السينثول تختلف عن الستيرويدات التي يقبل لاعبوا كمال الأجسام على استخدامها بكثرة بهدف تضخيم العضلات، فالاستيرويدات قد تستخدم بشكل طبي لعلاج بعض الاختلالات الهرمونية وفقدان العضلات، وتحديدًا الذي يتسبب به مرض السرطان، أما السينثول الذي يتم حقنه مباشرة في الشريان أو الوريد، أو أحد الأعصاب قد يؤدي إلى الإصابة بتلف الأعصاب، والأزمات القلبية، والسكتات الدماغية، وانسداد الشريان الرئوي.

مخاطر حقن تضخيم العضلات

ما هي الهرمونات البنائية الستيرويدية؟

الهرمونات هي مواد كيميائية يتم إفرازها بواسطة الغدد الصماء أو الأعضاء في الجسم، لتنظيم وظائف الجسم والتحكم فيها، أما الهرمونات الستيرويدية، فهي هرمونات طبيعية أو اصطناعية تحفز على النمو والبناء وتزيد حجم أنسجة العضلات، وتختلف في وظائفها الحيوية بحسب نوعها.

الستيرويدات البنائية تشمل هرمون النمو وهرمون الذكورة “التستوستيرون”، وعامل النمو المشابه للأنسولين (IGF-1)، وقد عُرِفت بفاعليتها في بناء العضلات، ويتم استخدامها تحت المشورة الطبية فقط.

أحيانًا، يقوم بعض الرياضيين باستخدام الستيرويدات البنائية دون وصفة طبية بغرض تحسين أدائهم الرياضي أو بناء العضلات، ولكن ذلك يعد مخالفًا لقوانين المنافسة الشريفة في الرياضة، ولأنها تسبب أضرارًا على الصحة، ولذا فقد تم حظر استخدامها في المنافسات الرياضية.

الآثار الجانبية للهرمونات البنائية

 – ظهور حب الشباب

 – الصلع أو تساقط الشعر

 – مشاكل وأورام الكبد

 – جلطات الدم

 – أمراض القلب

 – ارتفاع ضغط الدم والكولسترول

ضخامة الأطفال.. ما هي العملقة الجنينية؟

في أسبوعها العالمي.. أبرز المعتقدات الخاطئة عن الرضاعة الطبيعية  

أبرز الأمراض التي هددت البشرية.. أين هي الآن؟

  • مشاركة
سلسلة: #العلم

المصدر: كونسلتو

المصدر: سكاي نيوز

المصدر: وزارة الصحة السعودية


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة