#حكايات_تاريخية

10 صور تجسد مأساة الحرب في أفغانستان

أعادت الصور التي نُشرت خلال الساعات الأخيرة من أفغانستان بعد سيطرة طالبان عليها إلى الأذهان اللقطات المؤثرة التي وثَّقتها عدسات الكاميرات أثناء الحرب الأفغانية منذ 20 عامًا.

قوات مشاة البحرية الأمريكية تعتقل رجلاً أفغانيًا من الكتيبة الأولى بعد معركة ضد متمردي طالبان في منطقة موسى بولاية هلمند جنوب أفغانستان، 7 نوفمبر 2010.

جندي إيطالي من قوات حلف الناتو يبكي وهو يحمل نعشًا به جثة أحد الجنود الإيطاليين الستة الذين قُتلوا في كابول خلال مراسم العودة إلى الوطن بمطار كابول الدولي، 19 سبتمبر 2009.

طبيب في الجيش الكندي يفحص أحد الأطفال الثمانية الذين تم إحضارهم إلى قاعدة عمليات متقدمة بعد إصابتهم بمرض خطير بسبب تناولهم مسحوقًا متفجرًا في منزل بإقليم قندهار، 12 سبتمبر 2009.

أطفال أفغان ينظرون إلى جنود كنديين من التحالف الذي يقوده الناتو أثناء قيامهم بدورية في معقل لطالبان بمقاطعة قندهار جنوب أفغانستان، 19 مارس 2009.

عريف من المشاة البحرية الأمريكية يصرخ أثناء محاولته حماية رجل أفغاني وطفله بعد فتح مقاتلي طالبان النار عليهما في بلدة مرجة بولاية هلمند، 13 فبراير 2010.

مقاتلو طالبان يتدربون بأسلحتهم في مكان غير معروف في أفغانستان، 14 يوليو 2009.

جندي من الفرقة الجبلية العاشرة بالجيش الأمريكي ينقش عدد الجثث التي قتلها فريقه بقذائف الهاون على صخرة بالقرب من قرى شيرخانكيل باستخدام الطباشير، 9 مارس 2002.

رجال شرطة أفغان يقفون بجانب مقاتل أسير من طالبان بعد معركة بالأسلحة النارية بالقرب من قرية شاجوي بمقاطعة زابول، 22 مارس 2008.

صبي أفغاني ينظر إلى جندي ألماني خلال دورية في قرية بمقاطعة كوندوز، 26 أبريل 2009.

جندي أفغاني يحاول فتح باب في وجود جنود من مشاة البحرية الأمريكية (المارينز)، بحثًا عن أسلحة في بلدة مرجة بإقليم هلمند، 17 فبراير 2010.

  • مشاركة

المصدر: ٌReuters | التاريخ : 15 أغسطس 2021


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة