#لماذا

لماذا ترجح “ناسا” وجود حياة فضائية على كوكب المريخ؟

أعلنت وكالة ناسا الفضائية، أن عينات الصخور التي عثر عليها مسبار”بيرسفيرانس” تكشف عن وجود حياة فضائية على سطح المريخ.

لا يستطيع العلماء التأكد مما إذا كانت المياه التي غيرت هذه الصخور موجودة منذ عشرات الآلاف من السنين أو لملايين السنين ، لكنهم يزدادون يقينًا من أنها كانت موجودة لفترة كافية للترحيب بالحياة المجهرية.

الصخور ترجح وجود مياه

عينات الصخور على سطح المريخ التي جمعتها المركبة المتجولة “تكشف عن بيئة مستدامة يمكن أن تكون صالحة للسكن” موجودة على الكوكب، مما يعني أن الحياة الفضائية يمكن أن تكون موجودة أيضًا، وفقًا لعلماء ناسا.

يُشتبه في أن الأملاح التي تم رصدها داخل هذه الصخور قد تكونت عندما ازدهرت المياه الجوفية من خلال المعادن الأصلية للصخور، أو عندما تبخر الماء السائل.

تأمل ناسا أن تكون المعادن الملحية قد حاصرت فقاعات صغيرة من مياه المريخ القديمة، والتي يمكن أن تكون بمثابة كبسولات زمنية مجهرية – حيث من المعروف أن معادن الملح تحافظ على علامات الحياة القديمة على الأرض.

اختارت وكالة الفضاء فوهة “جيزيرو”- بقعة على كوكب المريخ-  لهذه المهمة على وجه التحديد لأنها أظهرت علامات على كونها دلتا نهر قديمة، وكان الهدف هو الحفر في أعماق الرواسب.

من المؤكد أن بحيرة ملأت الحفرة ذات يوم، لكن المدة غير معروفة، حيث  قالت ناسا سابقًا إن علماءها لا يستطيعون استبعاد احتمال أن تكون فوهة “جيزيرو” كانت مليئة بمياه الفيضانات التي جفت في غضون 50 عامًا.

الإشارات من عينات الصخور تشير إلى أن المياه الجوفية كانت موجودة لفترة أطول من ذلك بكثير.

لن يتم تحليل العينات المختارة من صخور وتربة المريخ بشكل كامل على الفور، لأن المعدات اللازمة للقيام بذلك معقدة للغاية ولا يمكن إرسالها إلى المريخ، وبدلاً من ذلك، ستقوم العربة الجوالة بتخزين العينات مؤقتًا في أنابيب التيتانيوم

متى سيتم التحقق بدقة من العينات الصخرية؟

ومن جانبه قال “ميتش شولت” من ناسا: “هذه العينات لها قيمة عالية للتحليل المختبري المستقبلي على الأرض، في يوم من الأيام، قد نكون قادرين على تحديد تسلسل وتوقيت الظروف البيئية التي تمثلها معادن هذه الصخرة، سيساعد هذا في الإجابة على السؤال العلمي حول تاريخ واستقرار الماء السائل على المريخ”.

لن يتم تحليل العينات المختارة من صخور وتربة المريخ بشكل كامل على الفور، لأن المعدات اللازمة للقيام بذلك معقدة للغاية ولا يمكن إرسالها إلى المريخ، وبدلاً من ذلك، ستقوم العربة الجوالة بتخزين العينات مؤقتًا في أنابيب التيتانيوم وسيتم جمعها بواسطة عربة جوالة أخرى وهو الأمر الذي قد يستغرق عقد من الزمن.

  • Share
Tags: #لماذا

Resource name: sky news | Date : 13 سبتمبر 2021


Leave a comment

Your email address will not be published.

*

Similar articles