#العلم

ليس جوًّا.. هكذا وصل “بايدن” إلى أوكرانيا في رحلته السرية

ظهر الرئيس الأمريكي جو بايدن، في العاصمة الأوكرانية كييف، اليوم الإثنين، في رحلة سرية لم يتم إعلانها إلا بعد وصوله، في إطار دعم أمريكا لأوكرانيا في حربها لصد القوات الروسية.

وكان البيت الأبيض أصدر ليلة الأحد جدولًا عامًا ليوم الإثنين، يظهر فيه بايدن لا يزال في واشنطن ويغادر في المساء إلى العاصمة البولندية وارسو، في حين أنه في الواقع كان في أوكرانيا.

كيف سافر بايدن إلى أوكرانيا؟

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” البريطانية تفاصيل رحلة بايدن إلى كييف، حيث كان من المقرر وصوله إلى العاصمة البولندية وارسو، صباح الثلاثاء، في زيارة تستغرق يومين، وتجاهل مسؤولو البيت الأبيض الأسئلة حول ما إذا كان سيسافر أيضًا إلى أوكرانيا أثناء تواجده في أوروبا.

خرج بايدن من واشنطن في ظلام الليل، حيث أقلعت طائرة الرئاسة في الساعة 4:15 صباح الأحد بتوقيت الساحل الشرقي، ومعه عدد قليل من المراسلين الذين أقسموا على السرية وحُرموا من هواتفهم، إلى جانب جيك سوليفان، مستشار الرئيس للأمن القومي، وجين أومالي ديلون، نائبه لرئيس الأركان، وآني توماسيني، مديرة عمليات المكتب البيضاوي.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أمريكي، طلب عدم الكشف عن هويته، أنه بعد رحلة عبر المحيط الأطلسي إلى بولندا، عبر بايدن الحدود بالقطار، وسافر لما يقرب من 10 ساعات إلى كييف كما فعل المسؤولون الأمريكيون الآخرون في الأشهر الأخيرة؛ بسبب الطيران في منطقة الحرب غير الآمنة، وكان من المقرر أن يغادر في رحلة قطار مماثلة، وبعد عبور الحدود يتوجه إلى وارسو.

ماذا فعل بايدن في زيارته إلى كييف؟

وصل بايدن في ساعة مبكرة من صباح يوم الإثنين، والتقى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وخرج الاثنان إلى شوارع كييف.

وعد بايدن بالإفراج عن 500 مليون دولار أخرى من المساعدات العسكرية المقدمة لأوكرانيا في الأيام المقبلة، وذكر أن من بينها ذخيرة المدفعية وصواريخ جافلين ومدافع الهاوتزر، لكنه لم يذكر الأسلحة المتطورة التي سعت إليها أوكرانيا.

انضم بايدن إلى زيلينسكي في زيارة إلى دير القديس ميخائيل في وسط مدينة كييف، وسارا خلف جنديين يحملان إكليلًا من الزهور، على طول جدار الذكرى، حيث عُرضت صور لأكثر من 4500 جندي لقوا حتفهم منذ أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم في عام 2014 وأثارت تمردًا في شرق أوكرانيا.

7 مشاريع بقيمة 183 مليون ريال.. السعودية تدعم متضرري زلزال سوريا وتركيا

يقدر بـ 200 مليون دولار.. أغلى منزل في منطقة بحر الكاريبي

وزير الخارجية: المملكة سخرت إمكانياتها لخدمة القضايا الإنسانية دون تمييز

  • مشاركة
سلسلة: #العلم

المصدر: nytimes


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

المقالات المشابهة