ما هي قدرات صواريخ باتريوت التي اشترتها السعودية من أمريكا؟

نقلت رويترز أمس عن وزارة الدفاع الأمريكية قولها، إن وزارة الخارجية الأمريكية وافقت على صفقة بيع محتمل لصواريخ باتريوت ومعدات ذات صلة للسعودية في صفقة تصل قيمتها إلى 3.05 مليار دولار.

وذكرت بلومبرغ أن المملكة العربية السعودية طلبت شراء 300 صاروخ باتريوت مُحسّن التوجيه، والمعروفة باسم GEM-T، من صنع شركة Raytheon Technologies Corp. كما تشتمل الصفقة أدوات ومعدات اختبار وقطع غيار ودعم لوجيستي للصواريخ الباليستية التكتيكية.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان: “صفقة صواريخ باتريوت هدفها حماية السعودية والمنطقة من التهديدات، وتشمل الصفقة الدعم الفني والهندسي والخدمات اللوجستية، وكذلك أنظمة الاختبار وقطع الغيار والنقل وبرامج التدريب”.

صواريخ باتريوت

طورت قيادة الصواريخ بالجيش الأمريكي مفهوم باتريوت لأول مرة في عام 1961 كنظام دفاع جوي للجيش في السبعينيات.

MIM-104 Patriot هو نظام الدفاع الجوي والصاروخي الأساسي للجيش الأمريكي، صمم في البداية كنظام مضاد للطائرات، لكن التحديثات التي طرأت عليه جعلت المنظومة قادرة على الاشتباك مع الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز والطائرات.

تشتمل بطارية باتريوت النموذجية على مجموعة رادار ومحطة تحكم في الاشتباك وتوليد الطاقة ومركبات دعم أخرى والعديد من محطات الإطلاق، وتوجد 18 دولة تستخدم حاليًا صواريخ باتريوت.

إمكانيات نظام باتريوت

يتكون نظام الدفاع الصاروخي باتريوت من 6 مكونات رئيسية: صاروخ، قاذفة، مجموعة رادار، محطة تحكم، وحدة مولد طاقة، هوائي عالي التردد.

يدعم باتريوت حاليًا عائلتين معترضتين: PAC-2 وPAC-3.، وتعد PAC-2 هي خليفة لصواريخ Patriot وPAC-1 الاعتراضية الأصلية، والتي تتميز بتحديثات البرامج للاشتباك مع الصواريخ الباليستية ورأس حربي متفجر محسن.

يستخدم الصاروخ توجيه Track-Via-Missile (TVM) في مرحلته النهائية، بعد توجيه الأوامر بالقرب من الهدف، يتتبع الصاروخ الهدف بشكل سلبي حيث يضيء بواسطة رادار الاشتباك الأرضي.

PAC-2 Guidance Enhanced Missile (GEM) ، تم تطويره في التسعينيات من القرن الماضي ويتميز بهياكل أخف وزنا، ووقود دفع محسّن، وفتيل رأس حربي جديد، وتوجيه محسّن لإشراك الأهداف الجوية والصاروخية الباليستية.

تختلف عائلة صواريخ PAC-3 تمامًا عن تصميم Patriot / PAC-2 الأصلي، فهي أصغر قطرًا وتستخدم تقنية بديلة عن الرأس الحربي المتفجر، لتدمير الأهداف الرشيقة.

لتحقيق قدرة أعلى على المناورة، يستخدم PAC-3 تصميمًا أكثر استجابة لهيكل الطائرة ومجموعة من 180 محركًا للتحكم في الموقف يعمل بالوقود الصلب (ACM) مثبتة في قسمه الأمامي.

أعادت وزارة الدفاع تصميم أنظمة PAC-3 الحالية لتصبح PAC-3 CRI. يمكن وضع أربعة PAC-3 CRIs في كل علبة إطلاق باتريوت، ويزن كل صاروخ 312 كجم، أي ثلث وزن صاروخ عائلة PAC-2.20

يعد PAC-3 MSE نسخة مطورة من PAC-3 مع معزز مضاعف مزدوج النبضات وإدخال تحسينات أخرى على التوجيه والبنية والبرامج، ما يسمح لها بتغطية منطقة دفاعية أكبر بكثير.

عمالقة الفضاء ..الدول القادرة على إطلاق الصواريخ المدارية بإمكانيات محلية

ما هو نظام صواريخ هيمارس الذي ستقدمه الولايات المتحدة لأوكرانيا؟

ظهور أكبر صواريخ كوريا الشمالية والرئيس يؤكد تطوير الترسانة النووية (صور)

  • مشاركة

المصدر: missilethreat

المصدر: reuters

المصدر: bloomberg


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة