العلم_بالأرقام

فصل رضيعة من اليمن عن توأمها الطفيلي بأيدي سعودية

نجح فريق من الأطباء في السعودية بفصل رضيعة يمنية عن توأمها الطفيلي، ليصبح في رصيد المملكة 50 عملية فصل توائم ملتصقة تكللت بالنجاح.

وذكرت صحيفة “عرب نيوز” السعودية الصادرة بالإنكليزية أن الطفلة الرضيعة عائشة أحمد سعيد وُلدت كاملة النمو لكن كان لديها حوض وأطراف سفلية إضافية مزدوجة ومتطفلة.

وقال مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية إن عملية الفصل استغرقت سبع ساعات و45 دقيقة وشارك فيها فريق طبي من 25 شخصا بينهم أطباء وفنيون وأفراد في الطاقم التمريضي.

وأوضح رئيس الفريق الدكتور عبد الله الربيعة لصحيفة “عرب نيوز” أن “الجراحة سارت بصورة جيدة جدا… كان التنسيق بين أعضاء الفريق ممتازا”.

وأضاف “نجحنا في إيقاظ الطفلة وهي تفتح عينيها… حتى أنها تفاعلت مع والدتها عند الخروج من غرفة العمليات”.

وأردف الربيعة قائلا: “نحن سعداء، نحتفل بنجاحنا للمرة الخمسين وسنواصل مساعدة المحتاجين”.

وتحدث حالات التوأم الطفيلي عندما يبدأ جنين توأم في النمو لدى الأم، لكنه في النهاية لا يكمل نموه ولا ينفصل عن توأمه.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن عائشة هي من محافظة المهرة في اليمن.

ومن ضمن الـ 50 عملية الناجحة لفصل التوائم، كانت الأولى بينها في 31 ديسمبر 1990 بمستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض، وأجراها وزير الصحة السابق الدكتور عبدالله الربيعة وفريقه الطبي.

ومن ضمن الـ 50 عملية الناجحة لفصل التوائم، كانت الأولى بينها في 31 ديسمبر 1990 بمستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض، وأجراها وزير الصحة السابق الدكتور عبدالله الربيعة وفريقه الطبي.

يعد نجاح العملية الأولى، انتقلت العمليات بعد ذلك إلى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطن، والذي أصبح من أشهر الأماكن في العالم في مجال فصل التوائم.

وخلال السنوات الأخيرة، تم فحص ما يقرب من 117 حالة من 22 دولة، بإجمالي 570 ساعة عمل.

  • Share

Resource name: FRANCE 24 | Date : 31 يوليو 2021


Leave a comment

Your email address will not be published.

*

Similar articles