#حكايات_تاريخية

فورد ملكة الشاحنات بلا منازع

كيف كانت بدايتها؟

تسيطر فورد على سوق الشاحنات في أمريكا، فعلى مدار 44 عاماً كانت فورد F-150 الشاحنة الأكثر مبيعًا، كما أن مجموعة شاحنات F-series الكاملة هي السيارة الأكثر مبيعًا – من أي نوع – في الولايات المتحدة.

وباعت فورد 7.4 مليون شاحنة من سلسلة F في العقد الماضي، وفقًا لبيانات Cox Automotive، بما في ذلك شاحنات البيك أب الأكبر حجمًا من طراز F-250 و F-350، ولكن كيف كانت بدايتها التي أوصلتها إلى أن تكون الملك بلا منازع. 

وأنتجت الشركة أول سيارة بيك أب طراز T Runabout من مصنعها مع صندوق فولاذي في عام 1925، على الرغم من إنتاجها شاحنات Ford أقدم تتضمن Ford Model TT المنتجة في عام 1917، ولكن بيعت في الغالب بدون صندوق لشحن البضائع.

وأصبح إنتاج الشاحنات مهم جدًا لفورد بعد الحرب العالمية الثانية، مع انتقال الشركة من إنتاج قاذفات القنابل وسيارات الجيب إلى تصنيع سيارات الركاب مرة أخرى، كان أول منتج جديد لها هو سيارة بيك آب Ford F-1 لعام 1948، وهي بداية سلسلة F-series الحالية.

تم إطلاق سلسلة F بالتزامن مع حدوث تغييرات كبيرة في السوق الأمريكي، حيث أدت برامج الرهن العقاري المدعومة من الحكومة، والوظائف ذات الأجور المرتفعة وتقنيات البناء الجديدة إلى إنشاء مشاريع سكنية جديدة واسعة خارج المدن الكبرى. 

في عام 1940، كان 13.4٪ من الأمريكيين يعيشون في ضواحي، وفقًا لبيانات مكتب الإحصاء، وبحلول عام 1970، ارتفع الرقم إلى 37٪.

بحلول عام 2010، استمر الاتجاه الصعودي إلى درجة أن نصف الأمريكيين كانوا يعيشون في الضواحي، وقال خبراء إن هذا خلق أسواقًا جديدة للشاحنات الصغيرة مع ازدياد الحاجة إليها. 

في عام 1964، طُبقت “ضريبة الدجاج” انتقاماً من الرسوم الجمركية الفرنسية وألمانيا الغربية على الدواجن الأمريكية، وفرضت الحكومة المريكية تعريفة بنسبة 25٪ على الشاحنات المستوردة ما تزال سارية حتى يومنا هذا، وفي النهاية ساهم ذلك كله في تعزيز تواجد فورد في السوق الأمريكي وخاصة مبيعات الشاحنات لتتربع على عرشها ملكة بلا منازع.

  • مشاركة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة