العلم_بالأرقام

أغلى 5 طلاقات في العالم

 

 

كباقي الناس، يعيش الأثرياء حياة طبيعية في علاقاتهم بزوجاتهم، والتي ربما يغيرها الزمن. إلا أن الأمر يختلف هنا بسبب

تكاليف الطلاق التي قد تصل إلى مليارات الدولارات، وتسويات تقتسم الأرباح وتنقل الأزواج من مكانهم بين قائمة الأغنى في العالم.

وتجذب هذه الطلاقات أنظار الجميع على مر التاريخ؛ لتعقيد تفاصيلها وطول فترة البت فيها وتقسيم ثروة الزوج قانونياً بينه وبين طليقته.

هذه القائمة تضم أشهر وأغلى حالات الطلاق حول العالم:

 

2021
بيل جيتس وميليندا جيتس
(70 مليار دولار)

قرر الزوجان إنهاء زواجهما الذي استمر 27 عاماً بحسب بيان مشترك أعلناه، وسيسفر هذا القرار بالطبع عن حصول الزوجة على حصة كبيرة من ثروته.

تضم ثروة غيتس عقارات وأسهماً وشركات وهيئات في عدة قطاعات في الصحة والشؤون الاجتماعية ومكافحة التغير المناخي.

وقد حرصا على دعم الأعمال الخيرية سوياً من خلال منظمة “بيل وميليندا غيتس” الشهيرة، حتى تجاوزت تبرعاتها الـ 50 مليار دولار.

لم يتوصل الزوجان بعد إلى اتفاق حول تقسيم الثروة التي لا يُشترط أن يحصل فيها كل طرف على نصفها، لكن التوقعات تتجه إلى أن تكلفة طلاقهما ستدور حول 70 مليار دولار، وهي التكلفة الأعلى في التاريخ.

2019
جيف بيزوس وماكينزي بيزوس
(36 مليار دولار)

تزوجا عام 1993، قبل عام من تأسيس أمازون في كراج منزله في سياتل، واستمر زواجهما 25 عاماً مقترناً بالنجاح والثراء المستمر، حتى أصبح بيزوس أغنى رجل في العالم.

وعندما أعلنا فجأة عن عزمهما على الطلاق، توصلا إلى صفقة ستحصل فيها ماكينزي على حصة نسبتها 4% من شركة أمازون، تقدر قيمتها بنحو 36 مليار دولار، وفقًا لبيان إفصاح الشركة للجهات التنظيمية.

وقررت التخلي عن حصتها في واشنطن بوست التي اشتراها جيف بيزوس عام 2013، وفي شركة بلو أوريجين المختصة بقطاع صواريخ الفضاء والتي أسسها بيزوس عام 2000. بينما احتفظ بيزوس بحقوق التصويت كاملةً على حصته في الشركة، وقيمتها 143 مليار دولار.

2017
رومان أبراموفيتش وداشا زوكوفا
(9 مليارات دولار)

تزوج أحد أشهر وأثرى الرجال في روسيا من الصحافية الروسية، وانفصلا بعد 10 سنوات بعد إنجاب طفلين، واتفقا على مواصلة العمل سوياً رغم التوصل إلى صفقة طلاق.بلغت قيمة تعويض زوكوفا – الزوجة الثالثة لرجل الأعمال – 9 مليارات دولار، فيما حصلت زوجته الثانية على تعويض طلاق بقيمة 150 مليون إسترليني عام 2007، وهو الأعلى على مستوى العالم في ذلك الحين.وبذلك سجلت زوكوفا رقماً قياسياً جديداً في عالم تعويضات ما بعد الزواج. وهي حالياً تعمل رئيسَ تحرير لمجلة يمتلكها طليقها، وتبلغ من العمر 41 عامًا، فيما يبلغ “أبراموفيتش” من العمر 54 عامًا.

2014
ديمتري ريبولوفليف وإيلينا ريبولوفليف

(4.5 مليار دولار)

توصل الزوجان – اللذان دام زواجهما 23 عاماً – إلى اتفاق طلاق من خلال القضاء، فحكمت محكمة في جنيف بدفع 4.5 مليار دولار إلى الزوجة.وكان ديمتري قد حقق ثروته الضخمة من بيع شركة تصنيع البوتاسيوم “أوركالي”، واشترى في 2011 نادي إمارة موناكو.ويمتلك جزيرة سكوربيوس العقارية التي كانت تملكها عائلة أوناسيس، وفيلا دونالد ترامب وفيلا أخرى للممثل ويل سميث في ميامي، وأرض واقعة في سان تروبيه في جنوب فرنسا.

1999
أليك وايلدنشتاين وجوسلين وايلدنشتاين (3.8 مليار دولار) 

توصل الزوجان إلى اتفاقية طلاق فريدة من نوعها، إذ وافقت جوسلين على تقاضي 2.5 مليار دولار نقداً، على أن يُقسط باقي المبلغ على مدى 13 عاماً بدفع 100 مليون دولار.استمر النزاع على اتفاقية الطلاق عامين، ولاحقت وسائل الإعلام أخبار الزوجين خاصة مع ما كُشف عن عادات الإنفاق التبذيري للزوجين.

  • مشاركة

المصدر: sky news | التاريخ : May 2021

المصدر: العين الإخبارية | التاريخ : April 5, 2019

المصدر:


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة