#لماذا

لماذا يتوقف قلب بعض الرياضيين فجأة؟

في مباراة منتخب بلاده، الدنمارك، أمام فنلندا، في بطولة أمم أوروبا 2020؛ سقط لاعب وسط منتخب الدنمارك كريستيان إريكسن (29 عاماً)، فجأةً، في مشهد خلع القلوب، توقفت على إثره المباراة، قبل أن يُنقل اللاعب إلى المستشفى، بعد أن خضع لإنعاش قلبي رئوي في أرض الملعب.

وسبّب سقوط “إريكسن” أثناء المباراة الافتتاحية لبطولة أوروبا “يورو 2020” بين الدنمارك وفنلندا، الذهول للجميع؛ لأنه رياضي ولديه لياقة بدنية عالية، فيما قال طبيب المنتخب الدنماركي مارتن بوزين إن “لاعب خط الوسط عانى من توقف في القلب”، مضيفاً: “لقد فقدناه، وقمنا بإنعاش قلبه”، بعد تلقيه علاجاً طبياً طارئاً على أرض الملعب قبل نقله إلى المستشفى.

في حين قال طبيب القلب الرياضي، البروفسور سانجاي شارما، رئيس “لجنة إجماع خبراء أمراض القلب” في الاتحاد الإنجليزي: “إن تدخل الفريق الطبي بسرعة في الملعب ساعد في إنقاذ حياة إريكسن”، وفق ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”.

ذكريات سيئة

قال لاعب كرة القدم الإنجليزي السابق، فابريس موامبا، الذي انهار عندما توقّف قلبه خلال مباراة في 2012، إن إريكسن يحتاج إلى التركيز على تعافيه بعد انهياره خلال مباراة بلاده مع فنلندا، لافتاً إلى أن إن حادث سقوط إريكسن خلال المباراة، أعاد له ذكريات مؤلمة.

وعند إصابة موامبا، أمضى المسعفون 6 دقائق في محاولة إنعاشه، خلال ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي عام 2012. وكان الشاب في الـ23 من عمره حينها، وقيل إنه “مات بالفعل” لمدة 78 دقيقة.

ورغم تعافي موامبا، إلا انه اعتزل اللعب في وقت لاحق من ذلك العام، بناء على نصيحة طبية.

أسباب توقف القلب

توقف نبض القلب أمر نادر الحدوث عند ممارسة الرياضة، ولكن قد تكون هناك إشارات تحذيرية لوجود مشكلات في القلب، فحسب تقرير من جامعة هارفارد، فإن هذا العارض الصحي الخطير ينتج عن توقف عضلة القلب فجأة عن الضخ، حيث تنقبض حجرتا القلب السفليتان (البطينان) بسرعة كبيرة، من دون الحصول على وقت كاف للاسترخاء بين النبضات، مما يؤدي إلى عدم امتلائهما بالدم الكافي.

وفي بعض الأحيان يتوقف القلب عندما تنقبض حجرتا القلب العلويتان (الأذينان) بسرعة كبيرة جداً، لضخ الدم بكفاءة. وعند حدوثه، تجب إعادة نبض القلب بأسرع ما يمكن، قبل إجراء أي تشخيص للحالة الصحية.

 

سبّب سقوط “إريكسن” أثناء المباراة الافتتاحية لبطولة أوروبا “يورو 2020” بين الدنمارك وفنلندا، الذهول للجميع؛ لأنه رياضي ولديه لياقة بدنية عالية

لماذا يصيب الرياضيين؟

يوضح التقرير أنه رغم أن الرياضة مفيدة جداً للصحة، فإن عدم انتظام ضربات القلب عند بعض الرياضيين يؤدي إلى مرض في الشريان التاجي، يؤدي إلى انسداد في شرايين القلب لأسباب كثيرة؛ منها تجمع الكولسترول، والالتهابات الفيروسية لعضلة القلب، والتعرض لصدمة كهربائية، وبعض الاضطرابات الوراثية، والإفراط في شرب الكحول أو تعاطي المخدرات.

ويعدّ الرياضيون الرجال، خصوصاً السود، ولاعبو كرة السلة، من بين الفئات الأكثر عرضة للإصابة، خصوصاً إن كانوا يعانون من مشكلات وراثية في القلب، أو مرضاً في الشريان التاجي.

وعادة ما يكون الإغماء أول علامة على توقف القلب. كما قد يعاني بعض الأشخاص من ألم في الصدر أو ضيق في التنفس أو غثيان قبل فترة وجيزة من الإصابة بتوقف القلب، فيما يشير الأطباء إلى أن التدخل الطبي في الدقائق الأولى، يزيد من فرص النجاة.

  • مشاركة
سلسلة: #لماذا

المصدر: BBC Arabic | التاريخ : 14 يونيو 2021


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة