#افهمها_صح

السباق نحو القمر يستمر

في 21 يوليو 1969، كان رائدا الفضاء نيل أرمسترونج وباز ألدرين أول من تطأ قدماه القمر. سار عشرة رواد فضاء آخرين في أبولو على خطىهم حتى عام 1972 ولكن منذ ذلك الحين، لم يقم أي إنسان بزيارة أقرب رفيق للأرض في الفضاء.

السباق للقمر يستعيد نشاطه

بعد 50 عامًا، بدأ السباق على القمر من جديد مع إعلان العديد من الدول والشركات الخاصة عن بعثات. بعد الإنزال الناجح للمسبارين الصينيين Chang’e 3 في 2013 و Chang’e 4 في يناير 2019، من سيكون وكالة الفضاء أو الشركة التالية التي ستنجح في هبوط المركبة الفضائية التالية أو وضع الرجل التالي (أو المرأة الأولى) على القمر؟

إسرائيل تفشل وروسيا تنهض من جديد والإمارات على الطريق

بعد مهمتين فاشلتين من قبل شركة SpaceIL الإسرائيلية في أبريل 2019 ووكالة الفضاء الهندية ISRO في يوليو من ذلك العام، من المقرر أن تقوم عدة دول أبرزها روسيا هذا العام، واليابان في عام 2022، والاتحاد الأوروبي في 2025 والإمارات العربية المتحدة في عام   2028 بإجراء محاولاتها.

أعلنت كوريا هذا الأسبوع أيضًا عن خطة لوضع مركبة هبوط على سطح القمر بحلول عام 2030. ومن المقرر أيضًا القيام بمهمة خاصة من قبل شركة ألمانية هذا العام، لكن الشركة التي تدعم هذا المسعى واجهت بعض المشاكل المالية، مما يشير إلى احتمال تأخير.

الولايات المتحدة تحاول استعادة الصدارة

من المقرر أن تقوم ثلاث شركات أمريكية  Astrobotic و Rocket Lab و Intuitive Machines بتنفيذ سلسلة من المهام تحسباً لعودة رواد الفضاء إلى سطح القمر ابتداءً من هذا العام، ستشهد المهام التي تعاقدت معها وكالة ناسا وضع أقمار صناعية صغيرة في مدار القمر بالإضافة إلى مهمات مختلفة للهبوط والمركبة الجوالة، بما في ذلك من خلال مركبة فايبر الجوالة التي طورتها ناسا، والتي ستبحث عن المياه بالقرب من منطقة القطب.
في عامي 2022 و 2023، تنضم ثلاث شركات أخرى إلى التشكيلة، لتوصيل المزيد من مركبات الهبوط التي تحمل حمولات صافية إلى القمر. من المقرر أن تحذو مركبة هبوط البضائع الخاصة بجيف بيزوس Blue Moon حذوها في عام 2024.

تريد الولايات المتحدة وضع رجل آخر (أو امرأة) على سطح القمر في وقت مبكر من عام 2024 كجزء من مهمتي أرتميس 3 و 4.
وتتابع روسيا المنافس التاريخي للقمر رحلة مأهولة في مدار حول القمر من المقرر إجراؤها في عام 2028.
يركز الاتحاد الأوروبي والصين على بعثات روبوتية تبحث في إمكانية استخدام الموارد – في الوقت الحالي.

يمكن لبعثة خاصة مستقلة أخرى هي”دير مون” أن ترى من خلالها مليارديرًا يابانيًا برفقة ستة فنانين يقومون بأول رحلة سياحية حول القمر في سفينة سبيس إكس في وقت مبكر من عام 2023.

  • مشاركة
سلسلة: #افهمها_صح

المصدر: statista


اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

المقالات المشابهة